طرق مذهلة لكيفية استعادة الثقة بالنفس
نمط حياة

طرق مذهلة لكيفية استعادة الثقة بالنفس

نبذه مختصرة عن الموضوع

افتقارك للثقة بنفسك تأتي من إحساس دائم بالفشل؟ توقف عن إقحام نفسك في مواضيع يصعب تحقيقها. أحد المفاتيح الأساسية لاستعادة الثقة بالنفس هي الواقعية: يجب أن تعرف قدراتك ونقاط قوتك و خاصة حدود هذه ال

الموضوع كاملاً

دليل الموضوع

1-   المقدمة

2-   نصائح نقدمها للثقة بالنفس

 

المقدمة

الثقة بالنفس ليست فطرة متأصلة في أعماق الانسان، على الرغم من أن الطفل يحتفظ بقدر قليل من التقدير لذاته، فيما تأتي الخبرة لتدعم هذا التقدير وتسمح للإنسان بالتأكد من نفسه وقدراته.

في هذا المقال سوف نقدم لكم بعض النصائح لتساعدكم في مواجهة الآخرين والنجاح في كل ما أنتم بصدد القيام به:

إذن فليسأل كل منا نفسه هل نرغب في الحصول على الثقة بأنفسنا ويصبح لدينا الجرأة لمواجهة العالم؟

  النصائح التالية يمكن أن تكون مفيدة لكل من يرغب بزيادة ثقته بنفسه :

لا تتجنب النظرات!

إذا كان شخص يحدق مباشرة في عينيك؛ فلا تقم بخفض عينيك أو طأطأة رأسك. توقف عن تجنب نظرات الغير، فالاتصال بين الناس لا يعتمد فقط على الكلمات! وإنما على التعابير؛ تعابيرك وتعابير من يخاطبك، ولكن لا تبالغ في التحديق والكلام.

تخلص من خوفك!

قد تمر عليك لحظات من الخوف الشديد عندما تتعرض لمواقف جديدة. لا ترم بكل ثقلك وأفكارك، محاولاً إخفاء عصبتيك حاول أن تقوم بالعكس، و أن تترجم هذا في ردود أفعال ملموسة: تكلم، اتجه نحو هذا أو ذاك.

 أخلق جوا من التواصل!

بالتأكيد، خوض حديث أو حوار مع شخص لا تعرفه أو حتى مع جارك قد يبدو لك شيئاً صعبا. أرغم نفسك على الحديث باستمرار ولا تحاول البتة تجنبه. هذا يمنحك الثقة، ويعطيك أساليب جيدة في إيجاد علاقات طيبة.

ارم نفسك بالماء (تعبير يقصد به الإقدام على القيام بأشياء دون تردد)!

لا تتردد في اكتشاف أماكن جديدة في نفسك، واكتساب تجارب وخبرات مختلفة. تدريجيا تصبح قادرا على التكيف مع مواقف لم تمر عليك من قبل و لا تكلفك وقتا أبداً.

لا تقم بتقليد أحد!

صحيح أننا في بعض الأحيان نقوم بتقليد سلوكيات شخص واثق من نفسه وأخذه كنموذج وقدوة. لكن هذا التقليد يجب أن يكون في حدود معينة؛ لأن الثقة بالنفس تتشكل لدى كل شخص بطريقة مختلفة باختلاف شخصيته وشكله ومركزه.. لا يمكن أن تسوق ما لديك من مزايا في قالب شخص آخر. ابحث بداخلك عن طريقة مناسبة لك و لشخصيتك و شكلك.

أنا الأحسن!

استخدم إيحاءك الذاتي! أعد الجملة «يمكنني الوصول» بإذن الله أو «أنا الأحسن»! حسنا، وجود فكرة إيجابية عند الشخص عن نفسه تعطي نتائج جيدة. وهذا لا يكلف شيئا، وإنما يتطلب الأمر قليلا من الدفع والتشجيع ليكون الشخص في صف المتفوقين.

تأكد من نفسك!

بالتأكيد، إن التكلم بصوت مرتفع لا يدل على ثقة المتحدث بنفسه. لكن وضوح الصوت يدل على ذلك، إذ إن التحدث بكلمات مفهومة أحسن وأكثر فعالية من الهمس ووضع اليد أمام الفم! لذلك انظر مباشرة في عيني مخاطبك وواجهة وجها لوجه.

لا تختر المواضيع الخيالية والبعيدة عن الواقع!

افتقارك للثقة بنفسك تأتي من إحساس دائم بالفشل؟ توقف عن إقحام نفسك في مواضيع يصعب تحقيقها. أحد المفاتيح الأساسية لاستعادة الثقة بالنفس هي الواقعية: يجب أن تعرف قدراتك ونقاط قوتك و خاصة حدود هذه القدرات!

قم بتجزئة هدفك المرسوم على شكل خطوات بسيطة. النجاح في تطبيق هذه الخطوات البسيطة يساعدك على تحقيق هدفك وبدون جهود كبيرة، بشرط أن تبقى في حدود المعقول مع الحرص على التطبيق الدقيق لما رسمته من خطوات.

احرز تقدما!

دائما لتجنب الفشل، يجب أن تعرف الأخطاء التي تقترفها باستمرار. قم بتقييم وتفحص دقيق للأسباب التي أدت الى فشلك في المرات الماضية، ولتكن موضوعيا ونزيها في الإقرار بأخطائك باحترافية. هذا يجنبك تكرار أخطاء الماضي ويؤدي إلى تحسنك.

مارس تمارين رياضية!

اختار أقرب الأندية الرياضية إليك.  قم بالتسجيل في الفئة التي تناسب مستواك (مثلا مبتدئ) وحاول مواجهة من هم بمثل مستواك. وسترى الانتصارات و النجاحات التي تحققها، و كيف تعود عليك بفوائد جمة تؤكد ما لديك من قدرات حتى وإن كان هذا الوقت قصيرا، ستفاجأ أنت بالتقدم الذي تحرزه.

المصدر: لها اون لاين

 

مواضيع اخرى مختصة بـفكر

أسرار لغة الجسد.. كيف تعرف عمن حولك معلومات دون الحاجة لسؤالهم؟!
#فكر أسرار لغة الجسد.. كيف تعرف عمن حولك معلومات دون الحاجة لسؤالهم؟!

التصرّفات الجيّدة هي أساس التعامل بين البشر، لذلك يحرص كل شخص على الظهور بمظهر لائق أثناء احتكاكه اليومي مع محيطه الاجتماعي فينتبه لسلوكياته، وأقواله، ولحركات جسده.

لماذا خلق الله الشر
#فكر لماذا خلق الله الشر

هذا هو السؤال الذي دائما ما يوجهه اكثر الملاحدة . مع انه من المشاكل الاساسية في الفلسفة . ولقد انقسمت حولها مدارس الفكر واختلفت حولها الآراء

التعليقات

اترك تعليقاً