ما هي فوائد الفلفل الاحمر لمرضي السكري
صحة تحميل الموضوع ملف ورد تحميل الموضوع ملف PDF

ما هي فوائد الفلفل الاحمر لمرضي السكري

نبذه مختصرة عن الموضوع

يُساهم الفلفل الحار في التخفيف من أعراض مرض السكري وزيادة معدلات الحرق

الموضوع كاملاً

دليل الموضوع

·       نبذه عامه

·       فوائد الفلفل الحارلمرضى السكرى

·         فوائد الفلفل الحار  للرجيم

·        تأثير زيت الفلفل الحار في الرجيم

·       القيمة الغذائيَّة

·       يُنصح بعدم تناول في الحالات التالية:

·       الآثار الجانبية للفلفل الحار فيما يأتي بعضُ الآثار الجانبيَّة للفلفل الحار:

  نبذه عامه

الفلفل الأحمر هو ثمرة نباتات من جنس الفليفلة التي هي أعضاء في عائلة الباذنجان، يستخدم الفلفل الحار على نطاق واسع في العديد من المأكولات كتوابل لإضافة الحرارة إلى الأطباق. المواد التي تعطي الفلفل الحار شدتها عند تناولها أو وضعها موضعياً هي الكابسيسين والمركبات ذات الصلة المعروفة باسم الكابسيسينويد. نشأ الفلفل الحار في المكسيك.  

 

فوائد الفلفل الحارلمرضى السكرى

 تحسين حالات مرضى السكري قد يُساهم الفلفل الحار في التخفيف من أعراض مرض السكري؛ حيثُ بيّنت دراسة نُشرت في مجلَّة Phytotherapy Research أنَّ تناول الفلفل الحار الأحمر يُحفِّزُ زيادة إنتاج الإنسولين،

 بالإضافةِ إلى ذلك أجريت دراسة أخرى نشرتها مجلة Clinical nutrition عام 2015، وشاركت فيها 44 امرأة حامل من المُصابين بسكري الحمل، وبيّنت نتائج الدراسة أنَّ تناولَ 5 مليغراماتٍ يوميَّاً من مادة الكابسيسين لمُدَّة أربعة أسابيع قد يُقلل من مستويات السكر والإنسولين في الدم بعد تناول الوجبات

ولكن تجدر الإشارة إلى أنَّ الكابسيسين لا يُقلِّلُ من مستويات سكر الدم الصيامي، ويجدر التنبيه إلى أنّ تأثير الكابسيسين في مستويات سكر الدم قد يكون مقلقاً بالنسبة لمرضى السكري، أو الذين يتناولون الأدوية المخفضة للسكر

تقليل آلام المفاصل

إحدى الدراسات أنَّ تناول منتجٍ يحتوي مادة الكابسيسين، وموادَّ أخرى يومياً مدّة 8 أسابيع قد يُقلّل من آلام المفاصل بنسبةِ 21%، ومن الجدير بالذكر أنَّه لا يُمكن تحديد أثر الكابسيسين وحده من هذه الدراسة.

تقليل خطر الإصابة بقرحة المعدة إذ يُعتقد أنّ مُركّب الكابسيسين الموجود في الفلفل الحارّ يمكن أن يقلل الضرر في الحاجز المخاطيّ في المعدة (بالإنجليزية: Gastric mucosa )، ممّا قد يقلل خطر الإصابة بالقرحة المعديّة، وذلك ما أشارت إليه مراجعةٌ لعدّة دراساتٍ نُشرت في مجلة Molecules عام 2016.

كما تبيَّنَ أنَّ الأشخاصَ الذين يتناولون الفلفل الحار بمعدَّلِ 24 مرَّة في الشهر يكونون أقلّ عُرضةً للإصابة بقُرحة المعدة من الذين يتناولونه بمعدَّلِ 8 مراتٍ في الشهر، وينطبقُ هذا الأمر على الفلفلِ الحار المسحوق، وصلصة الفلفل الحار، بالإضافةِ إلى مسحوقِ الكاري، وغيرها من الأطعمةِ المُحتوية على الفلفل الحار، إلا أنَّه لا تُوجد أدلَّةٌ أُخرى تدعمُ هذا التأثير، وما زالت هناك حاجةٌ لدراسة هذا التأثير بشكلٍ أوسع.

   تحسين حالات المصابين بالتهاب المفصل التنكسي (بالإنجليزيَّة: Osteoarthritis ) إذ تمتلك مادّة الكابسيسين بعض الخصائصَ المُضادّة للالتهابات، ويمكن استخدام فلفل الكايين والأنواع الأخرى من الفلفل المُجفَّف كأحدِ أنواعِ البهار للصلصات، وخلطات التتبيل.

   المحافظة على صحة القلب حيثُ يُساهم مُركّب الكابسيسين الموجود في الفلفل الحار في تحسين جريان الدم ووظائف القلب، وقد أظهر بحثٌ نشرته الجمعية الكيميائية الأمريكية عام 2012 أنّ هذا المركّب يمكن أن يقلل خطر الإصابة بأمراض القلب، كما أشار الباحثون إلى أنّ الكابسيسين قد يساهم في خفض مستويات الكوليسترول، وتقليل خطر تجلّط الدم؛ وذلك من خلال تقليل تراكم الكوليسترول في الدم، والمساعدة على التخلّص منه. وبالإضافة إلى ذلك فقد ذكرت الدراسة أنّ الكابسيسين يمكن أن يُثبّط نشاط بعض الجينات المسؤولة عن تقلّص العضلات المُحيطة بالأوعيّة الدمويّة، وبالتالي تحسين تدفق الدم، وصحّة القلب والأوعية الدمويّة، ولكن يجدر التنبيه إلى أنّ تناول الفلفل الحار لا يُغني عن الأدوية الخاصّة بأمراض القلب، ويُنصح بتناوله كجزءٍ من نظامٍ غذائيٍّ صحّيٍّ ومتوازن للمحافظة على صحّة القلب.

    فوائد الفلفل الحار  للرجيم

 دراسات تدعم فوائد الفلفل الحار للرجيم تتوفّر دراسات متضاربة عن فوائد الفلفل الحار للتنحيف، إذ يُعتقد أنّ محتوى الفلفل الحار من مُركب الكابسيسين يساهم في تثبيط الشهيّة، وذلك ما أشارت إليه مراجعةٌ لعدّة دراسات نُشرت في مجلة Appetite عام 2014،

وزيادة مُعدلات حرق الدهون في الجسم، وذلك كما أظهرت دراسةٌ صغيرةٌ نُشرت في مجلّة Nutrition & Metabolism عام 2010، وضمّت ثلاثة وثلاثين شخصاً تمّ تزويدهم بما يتراوح بين 3-9 غرامات ثلاث مراتٍ يومياً من مُستخلصات الفلفل الحار مدة 4 أسابيع؛ وأدّى ذلك إلى زيادة حرق الدهون في الجسم لدى الرجال، والنساء.

 ومن الجدير بالذكر أنّ العديد من الدراسات أظهرت أنّ تناول الفلفل الحار بشكلٍ مُنتظمٍ بالتزامن مع اتّباع نظامٍ غذائيٍّ صحيٍّ يوميّ، ومُمارسة التمارين الرياضيّة يدعم فقدان الجسم للوزن، فعلى سبيل المثال بيّنت دراسةٌ نُشرت في مجلّة British Journal of Nutrition وشملت 91 شخصاً مصاباً بزيادة الوزن، أنّ تناول 135 مليغراماً من الكابسيسين يوميّاً لمدة 4 أسابيع يُساهم في حرق الدهون.

   دراسات لا تدعم فوائد الفلفل الحار للرجيم على الرغم من الدراسات التي ذكرناها سابقًا، فإن نتائجها ما زالت غير مؤكدة، إذ إنّ هناك دراساتٍ أخرى لم تجد نفس التأثير للفلفل الحار، فمثلاً أشارت دراسةٌ نُشرت في مجلة British Journal of Nutrition عام 2010 أنّه ليس هناك تأثيراً للفلفل الحار في عمليات الأيض في الجسم، وبالتالي فليس له تأثيرٌ في تقليل الوزن، وإضافةً إلى ذلك فقد يقلّ تأثير مركّب الكابسيسين في الوزن عند اعتياد الجسم عليه.

 تأثير زيت الفلفل الحار في الرجيم

بالنسبة لتأثير زيت الفلفل الحار في خسارة الوزن، فليست هناك معلوماتٌ أو دراساتٌ تشير إلى تأثيره في ذلك. أضرار الفلفل الحار درجة أمان استخدام الفلفل الحار يعدُّ الفلفل الحار غالباً آمناً عند تناوله عن طريق الفم بالكميَّاتِ الموجودة في الطعام، كما يُحتمل أمان استخدامه لفترة قصيرة بجُرعاتٍ دوائيّة كبيرة، ولكن قد يُسبب ذلك ظهور بعض الآثار الجانبيَّة مثل التهيُّج، واضطراب المعدة، وسيلانٍ في الأنف، بالإضافة إلى احمرار البشرة (بالإنجليزيّة: Flushing )؛ وهي حالةٌ تُسبب احمراراً في منطقتي الوجه والعنق.

   ومن الجدير بالذكر أنَّ تناول الفلفل الحار بكميَّاتٍ دوائيّةٍ كبيرةٍ لفتراتٍ طويلةٍ قد يكون غالباً غير آمن وذلك لأنّه في بعض الحالات النادرة قد يُسبّب مشاكل خطيرة، منها أضرار الفلفل الحار على الكلى أو الكبد، بالإضافةِ إلى ارتفاعٍ شديدٍ في ضغطِ الدم، وفيما يأتي درجة أمان استخدام الفلفل الحار

القيمة الغذائيَّة

لحبَّةٍ واحدةٍ من الفلفل الحار الأحمر الطازج أو ما يعادل 45 غراماً منه:

 

 المادة الغذائيَّة الكمية الماء 39.6 مليلتر السعرات الحراريّة 18 سعرة حراريّة البروتين 0.842 غرام الدهون 0.198 غرام الكربوهيدرات 3.96 غرام الألياف 0.675 غرام السكريَّات 2.38 غرام الكالسيوم 6.3 مليغرام الحديد 0.464 مليغرام المغنيسيوم 10.4 مليغرام الفسفور 19.4 مليغرام البوتاسيوم 145 مليغرام الصوديوم 4.05 مليغرام الزنك 0.117 مليغرام النحاس 0.058 مليغرام المنغنيز 0.084 مليغرام السيلينيوم 0.225 ميكروغرام فيتامين ج 64.7 مليغرام فيتامين ب1 0.032 مليغرام فيتامين ب2 0.039 مليغرام فيتامين ب3 0.56 مليغرام فيتامين ب5 0.09 مليغرام فيتامين ب6 0.228 مليغرام الفولات 10.4 ميكروغرامت فيتامين أ 428 وحدة دولية فيتامين هـ 0.311 مليغرام فيتامين ك 6.3 ميكروغرام

يُنصح بعدم تناول في الحالات التالية:

الحمل والرضاعة:

عند تناول الفلفل الحار لفترة قصيرة بجرعاتٍ علاجية فإنّه يُحتمل أمانه للحوامل في الفترة من منتصفِ الثلثِ الثاني، وحتى الثُلث الثالث من الحمل، بينما يُحتمل عدم أمانه عند تناوله خلال فترة الرضاعة؛ حيثُ إنّ ذلك قد يُسبب التهاب الجلد للطفل الرضيع.

 الأطفال:

يُنصح بعدم تناول الأطفال للفلفل الحار؛ وذلك بسبب عد وجود معلوماتٍ كافية حولَ مدى أمان تناوله لهم.

محاذير استخدام الفلفل الحار فيما يأتي بعض الأمراض التي يُنصح المُصابين بها بالحذر عند تناول الفلفل الحار:

  اضطرابات النزيف:

 قد تزيدُ مادة الكابسيسين الموجودة في الفلفل الحار من احتماليَّة الإصابةِ بالنزيفِ لدى من يُعانون من اضطراباتٍ في النزيف.

السكري:

 كما ذُكر سابقاً؛ قد يُؤثِّر الكابسيسين في مستويات سكر الدم لدى المُصابين بمرض السكري، لذلك فإنّهم يُنصحون بمُراقبة مستويات السكر في الدم لديهم، كما قد يحتاجون لتغييرِ جرعةِ دواء السكري الخاصة بهم بعد استشارة الطبيب.

ارتفاع ضغط الدم:

 قد يُسبب تناولَ كميّاتٍ كبيرةٍ من الفلفل الحارّ ارتفاعاً شديداً في ضغط الدم، ممّا قد يزيد من سوء حالةِ المُصابين بمرض ارتفاع ضغط الدم.

العمليَّات الجراحيَّة:

 قد يُسبِّبُ الفلفل الحار زيادةً في النزيفِ أثناء وبعدَ العمليَّات الجراحيَّة لذلك يجبُ وقف استخدامه قبل أسبوعين على الأقل من موعد العمليَّةِ الجراحيَّة. الآثار الجانبية للفلفل الحار فيما يأتي بعضُ الآثار الجانبيَّة للفلفل الحار:

الإحساس بالحرقة في الفم

حيثُ إنّ العديد من الناس لا يُحبُّون الشعور بالحرقة الذي يتبعُ تناولَ الفلفل الحار، كما أنّ تناول الفلفل الحار بكميَّاتٍ كبيرةٍ قد يُسبب الالتهابات، والتورم، والاحمرار، والآلام الشديدة، ومن الجدير بالذكر أنّ مادة الكابسيسين الموجودة في الفلفل الحار ترتبط بمُستقبلات الألم مُسببةً الإحساس الشديد بالحرقة، كما تجدُر الإشارة إلى أنَّ التعرُّض لهذه المادة بشكلٍ مُستمر قد يُقلل من حساسية بعض الخلايا العصبيَّة ويجعلها غير حسَّاسة للألم

ألم المعدة والإسهال

 قد يُسبب تناول الفلفل الحار ألماً في المعدة لدى البعض، وقد تشملُ الأعراض أيضاً الإحساس بحَرقةٍ في القناة الهضميَّة، بالإضافةِ إلى التشنُّجاتِ، والإسهال المُؤلم، وتزدادُ هذه الأعراض لدى المرضى المُصابين بمُتلازمة القولون العصبي (بالإنجليزيَّة: Irritable bowel syndrome )، لذلك فإن ما نسمعه عن فوائد الفلفل الحار للقولون خاصةً قد لا تكون منطقية، بل ينبغي على هؤلاء المرضى التقليل من استهلاكهم للفلفل الحار، والأطعمة الحارة الأخرى.

التداخلات الدوائية للفلفل الحار

 قد يتعارض تناول الفلفل الحار مع استخدام بعض الأدوية، وقد يكون ذلك عن طريق التقليل من فعاليتها، أو زيادتها، أو زيادة آثارها الجانبية، وفيما يأتي بعض الأدوية التي يُنصح من يستهلكونها بالحذر عند استهلاك الفلفل

  المصدر موقع طبي

 

التحميل بصيغة ملف Word التحميل بصيغة ملف PDF

مواضيع اخرى مختصة بـصحة

تناول الكثير من الملح قد لا يحدث  ثلث الأضرارا التي يتم تخويفنا منها
#صحة تناول الكثير من الملح قد لا يحدث ثلث الأضرارا التي يتم تخويفنا منها

أفراد قبيلة بابوا غينيا الجديدة يتناولون الملح أكثر من شعوب العالم الأخرى

فوائد الجوافة الصحية المذهلة وأسرار تدفعك لتناولها يومياً
#صحة فوائد الجوافة الصحية المذهلة وأسرار تدفعك لتناولها يومياً

يحافظ على الخلية وتمنع من انقسامها الذي يسبب مرض السرطان. يخلص البشرة من المواد المؤكسدة التي تسبب ظهور التجاعيد والبقع الداكنة و النمش.

ما هي فوائد الفلفل الاحمر لمرضي السكري
#صحة ما هي فوائد الفلفل الاحمر لمرضي السكري

يُساهم الفلفل الحار في التخفيف من أعراض مرض السكري وزيادة معدلات الحرق

فوائد بذور الكتان
#صحة فوائد بذور الكتان

فوائد بذور الكتان للعظام والمفاصل

تعرف علي فوائد المرميه للذاكره وإنقاص الوزن
#صحة تعرف علي فوائد المرميه للذاكره وإنقاص الوزن

تعمل الميرمية على تقليل الشهية. تعمل الميرمية على تذويب دهون الكرش لاحتوائها على حمض الفوليك أسيد.

التعليقات

اترك تعليقاً

5
+
3
من فضلك قم بادخال الناتج حتى تتمكن من التعليق
عزيزي الزائر / الزائرة نحن ننفق الكثير من المال حتى يكون هذا الموقع مجاني
الاعلانات المصدر الوحيد للدخل لذلك من فضلك قم بإيقاف مانع الاعلانات
<