هل الذكاء الاصطناعي مستقبل واعد للبشرية أم مهدد لها؟
مقتطفات

هل الذكاء الاصطناعي مستقبل واعد للبشرية أم مهدد لها؟

نبذه مختصرة عن الموضوع

لا غني عن التكنواوجيا بحياتنا ولكن هل ستحل محل البشر يوما ما؟

الموضوع كاملاً

دليل الموضوع

1.  المقدمة

2.  ما هو الذكاء الاصطناعي؟

3.  كيف يمكن للذكاء الاصطناعي مساعدة المؤسسات

4.  ما العوامل الدافعة لاعتماد الذكاء الاصطناعي؟

5.  هل الذكاء الاصطناعي يهدد بفناء البشرية؟

المقدمة

لقد أصبح الذكاء الاصطناعي مصطلحًا شاملاً للتطبيقات التي تؤدي مهام مُعقدة كانت تتطلب في الماضي مدخالات بشرية مثل التواصل مع العملاء عبر الإنترنت أو ممارسة لعبة الشطرنج. وغالبًا ما يُستخدم هذا المصطلح بالتبادل مع مجالاته الفرعية، والتي تشمل التعلم الآلي والتعلم العميق. ومع ذلك، هناك اختلافات.. على سبيل المثال، يُركز التعلم الآلي على إنشاء أنظمة تتعلم أو تحسّن من أدائها استنادًا إلى البيانات التي تستهلكها. ومن المهم أن نلاحظ أنه على الرغم من أن كل سُبل التعلم الآلي ما هي إلّا ذكاء اصطناعي، فإنه ليس كل ذكاء اصطناعي يُعد تعلمًا آليًا

 ما هو الذكاء الاصطناعي؟

بأبسط العبارات، يشير مصطلح الذكاء الاصطناعي (AI) إلى الأنظمة أو الأجهزة التي تحاكي الذكاء البشري لأداء المهام والتي يمكنها أن تحسن من نفسها استنادًا إلى المعلومات التي تجمعها.و يتجلى الذكاء الاصطناعي في عدد من الأشكال. بعض هذه الأمثلة:

·       تستخدم روبوتات المحادثة الذكاء الاصطناعي لفهم مشكلات العملاء بشكل أسرع وتقديم إجابات أكثر كفاءة

·       القائمون على الذكاء الاصطناعي يستخدمونه لتحليل المعلومات الهامة من مجموعة كبيرة من البيانات النصية لتحسين الجدولة

·       يمكن لمحركات التوصية تقديم توصيات مؤتمتة للبرامج التلفزيونية استنادًا إلى عادات المشاهدة للمستخدمين

إن الذكاء الاصطناعي يتعلق بالقدرة على التفكير الفائق وتحليل البيانات أكثر من تعلقه بشكل معين أو وظيفة معينة. وعلى الرغم من أن الذكاء الاصطناعي يقدم صورًا عن الروبوتات العالية الأداء الشبيهة بالإنسان التي تسيطر على العالم، فإنه لا يهدف إلى أن يحل محل البشر. إنه يهدف إلى تعزيز القدرات والمساهمات البشرية بشكل كبير. مما يجعله أصلاً ذا قيمة كبيرة من أصول الأعمال.

كيف يمكن للذكاء الاصطناعي مساعدة المؤسسات

·       إن المبدأ الرئيسي للذكاء الاصطناعي هو أن يحاكي ويتخطى الطريقة التي يستوعب ويتفاعل بها البشر مع العالم من حولنا. الأمر الذي أصبح سريعًا الركيزة الأساسية لتحقيق الابتكار. ‏‫بعد أن أصبح الذكاء الاصطناعي مزودًا بأشكال عدة من التعلم الآلي التي تتعرف على أنماط البيانات بما يُمكّن من عمل التنبؤات، يمكن للذكاء الاصطناعي إضافة قيمة إلى أعمالك من خلال:

·       توفير فهم أكثر شمولية لفيض البيانات المتوفرة

·       الاعتماد على التنبؤات من أجل إتمام المهام ذات التعقيد الشديد فضلًا عن المهام المعتادة

ما العوامل الدافعة لاعتماد الذكاء الاصطناعي؟

هناك ثلاثة عوامل تحث على تطوير الذكاء الاصطناعي عبر الصناعات:

·       توفر إمكانية الحوسبة عالية الأداء بسهولة وبأسعار معقولة. إن وفرة قدرة الحوسبة في مجال الأعمال في السحابة، مكّن من الوصول السهل للقدرة على الحوسبة بأداء عالٍ وبأسعار معقولة. وقبل هذا التطور، كانت بيئات الحوسبة الوحيدة المتاحة للذكاء الاصطناعي غير قائمة على السحابة وتحتاج إلى تكاليف باهظة.

·       وجود كميات كبيرة من البيانات المتاحة للتعلم. يحتاج الذكاء الاصطناعي إلى التعلم من خلال الكثير من البيانات لإجراء التنبؤات الصحيحة. وقد أدى ظهور أدوات مختلفة لجمع البيانات المُصنفة، بالإضافة إلى تَمَكن المؤسسات من تخزين هذه البيانات ومعالجتها بسهولة وبتكلفة ميسورة سواء البيانات الهيكلية أو غير الهيكلية، إلى تَمَكن المزيد من المؤسسات من إنشاء خوارزميات الذكاء الاصطناعي وتدريبها.

·       توفر تقنية الذكاء الاصطناعي التطبيقي ميزة تنافسية. تدرك الشركات بشكل متزايد الميزة التنافسية لتطبيق رؤى الذكاء الاصطناعي على أهداف الأعمال وجعلها أولوية على مستوى الأعمال. على سبيل المثال، يمكن أن تساعد التوصيات المستهدفة التي تقدمها تقنية الذكاء الاصطناعي على اتخاذ قرارات أفضل بشكل أسرع. كما يمكن للعديد من ميزات وقدرات الذكاء الاصطناعي أن تؤدي إلى خفض التكاليف وتقليل المخاطر وتسريع وقت الوصول إلى السوق وغير ذلك الكثير.

تعزيز القدرات البشرية

·       ساعد الذكاء الاصطناعي في مجالاتٍ عدة وساهم في تطوير القدرات البشرية. فاستخدم هذا الذكاء لتخفيف النفايات المتناثرة في الطبيعة. فيمكن تثبيت كاميرات ذات تميّز بصري، تحدد تلقائيًا أي مادة ملوثة عند تفريغ مكبات النفايات، وترسل تنبيهًا بحيث يمكن إزالتها قبل الحرق. مثال على ذلك: نفذت شركة Veolia روبوتًا Max IA بهدف زيادة كميات النفايات المصنفة.

·       ومن الجانب الإنساني، مكّن الذكاء الاصطناعي ذوي الاحتياجات الخاصة بالحصول على الاستقلالية والإنتاجية. مثلاً طور ساكيب شبيخ، مهندس برمجيات، تطبيق “الذكاء الاصطناعي لمساعدة المكفوفين” الذي يقوم على وصف مشهد العالم من حول المستخدم. ويذكر أن المهندس فقد نظره عن عمر سبع سنوات. ويمكن استخدام تطبيق “soundscape” الذي يسمح للفرد من استكشاف العالم عن طريق تجربة صوتية ثلاثية الأبعاد.

·       كما يمكن استعمال هذا الذكاء من أجل دعم الفئات المهمشة في المجتمع. حيث عقدت مؤسسة “Sage” شراكة مع معهد مدينة سول للعدالة الاجتماعية في جنوب إفريقيا بهدف إطلاق تطبيق “rAInbow”. يعمل هذا التطبيق على مساعدة ضحايا العنف الأسري في معرفة حقوقهم وخيارات الدعم المتاحة لهم إضافة إلى الأماكن التي يمكن أن يتلقوا فيها المساعدة.

·       ودخل الذكاء الاصطناعي أيضًا في مجال الطب. ومن أبرز فوائده: تقليل الأخطاء بسبب دقته. فيتمكن الروبوت Watson من تحليل جميع بيانات المريض مثل الأعراض، الاستشارات الطبية، التاريخ الصحي للعائلة ونتائج الاختبارات. كما يمكنه مناقشة الأطباء لدعمهم في صنع القرار. ويمثل هذا الذكاء أداة مثالية في علم الأورام بسبب صياغته لفرضياتٍ تشخيصية وعلاجية. وإن الآلات الذكية لا تعرف التعب، فهي مبرمجة للقيام بساعات عمل طويلة وبشكل مستمر طالما ليست معطلة.

هل الذكاء الاصطناعي خطر على البشرية؟

يسلّط الضوء أحيانًا على إيجابيات وفوائد الذكاء الاصطناعي، وتارةً على السلبيات التي تصور هذا الذكاء على أنه عدو البشرية.

·       أدّى تطور التكنولوجيا إلى اتّساع الأفكار والمخيّلات، فكل مستحيل أصبح ممكنًا. منذ زمن، لم يكن أحد يتصور أن تحل الأشياء مسائل بشرية. لكن مع التقدم العلمي تحقق ما لم يكن بالحسبان، وأصبح الكون يتكلم فعليًّا بما يعرف بـ” الذكاء الاصطناعي”.

·       يظن البعض أن هذا الذكاء ظهر في القرن الحالي. لكن في الواقع تعود أولى إشاراته مع آلان تورينغ، عالم بريطاني، الذي ساهم بوضع أسس النظرية الحديثة للحوسبة وكيفية تطوير آلات قادرة على معالجة المعطيات بشكل ذكيّ. وبدأ يتبلور هذا الذكاء رسميًا مع جون مكارثي، عالم من جامعة أم آي تي، سنة 1956 في ورشة عمل عقدت في كلية دارتموث. وكان مكارثي أول من أطلق مصطلح “الذكاء الاصطناعي”. لكن ما معنى هذا المصطلح؟  هو اتباع الآلات لخوارزميات (عملية محددة تسمح بحل المشكلات) وطرق معالجة ذكية، أي تبرهن الآلة قدرتها على تحسين طريقتها الخاصة بحل المشاكل وتوفير الحلول. وذلك عبر التعلم من التجارب المتتالية التي تمرّ بها. لكن ما هو تأثير هذا الذكاء على البشر؟

·       حذّر بعض العلماء من تداعيات هذا الذكاء. فوصف إيلون موسك، رئيس شركة “تيسلا” لإنتاج السيارات الكهربائية وشركة “سبيس أكس” الخاصة بالفضاء، الذكاء الاصطناعي بأنه أكبر تهديد للوجود البشري وشبّه الآلات التي تفكّر، بالأسلحة النووية أو بـ”الشيطان”.

·       أصرّ ستيفن هوكينغ، عالم فزياء الفلك البريطاني، على أن ابتكار أجهزة حاسوب تمتلك عقولاً خاصة بها، يمكن أن يودي بالجنس البشري.

·       وأظهر استطلاع رأي أجراه نيك بوستروم، فيلسوف ومؤلف، عن اعتقاد العلماء بأن العلم لن يحقق مستوى رفيعًا من ذكاء الآلات قبل عام 2075. وبعد ذلك بثلاثين عامًا، يمكن إبتكار آلات ذات ذكاء فائق ربما تتفوق على الذكاء البشري. لكن 21% من هؤلاء العلماء أكّدوا أن ذلك لن يتحقق.

صحافة الروبوت

·       بدأ الذكاء الاصطناعي يتغلل أكثر في المجال الإعلامي، وأصبح يتوجب على الصحافيين تطوير مهاراتهم للتأقلم مع هذه البيئة الجديدة.

·       اختُرع الروبوت الإعلامي من قبل سفير كير جوهانسون، وهو مدرس سويدي. فنجح هذا الروبوت في انتاج حوالي 2.7 مليون نص مكتوب على موقع ويكيبيديا. وبعد تطور هذا المجال، تمكنت صحيفة “لوس أنجلوس تايمز”، في 12 آذار 2014، من بثّ تحقيق بعد ثلاث دقائق فقط على ضرب زلزال لولاية كاليفورنيا الأمريكية. إذ نجح الروبوت، الذي أنشأه الصحافي والمبرمج كين شوينكي من تقديم قصة خبرية متكاملة عن الزلزال. وأعربت صحيفة “واشنطن بوست” عام 2016 عن استعانتها بالروبوت “هيلوغراف” في كتابة تقارير قصيرة. وساعد هذا الروبوت الصحافيين في تغطية بعض الأخبار المتعلقة بالكونغرس الأمريكي وألعاب كرة القدم. وتشير مصادر الصحيفة إلى أنها نشرت، أثناء الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2012، فقط 15% مما نشر عام 2016 باستخدام الروبوت.

·       ويبقى السؤال الأبرز: هل الآلة ستحل محل الصحافيين؟ يبقى عمل الروبوت إلى حد الآن محدودًا. فإن المجالات التي يغطيها تقتصر على النشاطات الإخبارية. ولا تتمكن صحافة الروبوت من تقديم التحليل، التحقيق والاستقصاء . وإن ضمّ الروبوت إلى العمل الصحافي يتطلب وضع مواثيق أخلاقية جديدة تتحمل فيها المؤسسة ما يترتب على أخطاء الدقة، التوازن، الشفافية وغيرها. كما أن الروبوتات لا يمكن أن تكون بنفس درجة الإبداع للإنسان، ولا تستطيع  من الخروج إلى الميدان وإجراء المقابلات مع الناس. والأهم أن هذا النوع من الصحافة لا يمكنها تطبيق الأخلاقيات المهنية التي يتركز عليها العمل الصحفي.

أخيرًا، إلى اليوم لم تسن قوانين واضحة وصريحة متعلقة بالمحاسبة الجنائية في مجال الذكاء الاصطناعي. وتأتي الآلة لمساعدة البشر من أجل إنتاجية أفضل. لكن يكمن الاستنتاج أن كل مجال بحاجة للعقل والابتكار الإنسانيّ والأهم إلى المشاعر الإنسانية، لأن ليس كل المسائل تنحل فقط بالفكر.

المصادر

·       Almourakeb.net

·       Oracle

 

 

مواضيع اخرى مختصة بـ نمط حياة

أشكال التنمر الإلكتروني و إلي أي مدى يبلغ تأثيره؟
# نمط حياة أشكال التنمر الإلكتروني و إلي أي مدى يبلغ تأثيره؟

نستعرض التنمر الإلكتروني و صوره و أشكاله و كيف يؤثر علي حال كل من تعرض له.

ما هي المسكنات و أضرار الإفراط فيها؟
# نمط حياة ما هي المسكنات و أضرار الإفراط فيها؟

لا تفرط بما يؤذي جسدك.. إنَّ لبدنك عليك حق

المشي سعادة و رياضة و قوة بدنية لنتعرف علي فوائد المشي بانتظام
# نمط حياة المشي سعادة و رياضة و قوة بدنية لنتعرف علي فوائد المشي بانتظام

مقولة نعلمها جميعا و هي حقيقية العقل السليم في الجسم السليم..لتحافظ علي سلامة نفسك ابتداءا من بدنك

امنعي الأبرص (الوزغ) من دخول منزلك بهذه الطرق
# نمط حياة امنعي الأبرص (الوزغ) من دخول منزلك بهذه الطرق

تشعر الاناث غالبا والأطفال بالفزع من الحشرات في المنزل ويقد يصبهم هذا بالضيق والشعور بعدم الراحة اليك عزيزي القارئ افضل الطرق للقضاء على البرص (الوزغ)

كيف تحافظ علي نفسك من الهشاشة النفسية؟
# نمط حياة كيف تحافظ علي نفسك من الهشاشة النفسية؟

لماذا أصبحنا أضعف وأكثر عرضة للكسر ؟!

التعليقات

اترك تعليقاً